»محو الموهوم وصحو المعلوم «
أو
السـبيل إلى عودة العزَّة والعَظَمَة والسيادة الإسلامية

للعلامة المجاهد حجة الإسلام السيد أسد الله موسوي ميرإسلامي المعروف بـ «أسد الله خرقاني» (1254-1355هـ / 1839–1936م)

يتضمَّن كتاب «محو الموهوم وصحو المعلوم أو السـبيل إلى عودة العزَّة والعَظَمَة والسيادة الإسلامية»، أبحاثاً دعويّةً وعقائديّةً وتاريخيّةً وروائيّةً قيِّمةً وقويّةَ الحجّة وجريئة، تضمنت من جملة ما تضمَّنَتْهُ نقداً جريئاً - ربما لأول مرة في تاريخ الشيعة - من عالم ومجتهد شيعي كبير لنظرية الإمامة الاثني عشرية القائمة على فكرة النص، ودافع بدلاً منها عن مبدأ البيعة والاختيار (وهو المبدأ الذي يذهب إليه أهل السنة في نظام الحكم)، وربما أمكن اعتبار كتاب محو الموهوم أول نقد ذاتي جريء لنظرية الإمامة الشيعية الإثني عشرية، وونقد للأدلة التي يسوقها الشيعة عادة على عقيدة النصّ خاصة واقعة غدير خم، وقد فتح «أسد الله خرقاني» بهذا الباب لعديد من المصلحين ممن خلفه في انتقاد أكثر جذريّةً لهذه النظرية فيما بعد.

 
نتاج المشرف
طريق الاتحــــــــــاد
زيــــــارة المزارات
فتح البيـــــــــــــــان
طريق النجـــــــــــاة
الإسلام والرجعــــة
الخرافات الوافـــرة
أسرار ألف عـــــام
أحاديث المهـــــــدي
توحيد العبــــــــــادة
طريق النجـــــــــاة2
محو الموهــــــــوم
مسألـــــــة الخمس
مفتاح فهم القــرآن
نظرية الإمــــــــــام
روايات المهــــــدي